عن ابن كثير

هو الامام عماد الدين أبو الفداء إسماعيل بن عمر بن كثير بن ضوء بن كثير القرشي الدمشقي الشافعي. ولد في سوريا سنة 700 هـ كما ذكر أكثر من مترجم له أو بعدها بقليل كما قال الحافظ ابن حجر في الدرر الكامنة. وكان مولده بقرية "مجدل" من أعمال بصرى من منطقة سهل...
جاري التحميل...

السيرة النبوية,#7 (192 صفحة)

عن: نوبِليس انترناشونال (2011)

أضافه : رانيا منير

تميزت سيرة ابن كثير - رحمة الله تعالى عليه - في كتاباته عن حياة سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم) بعدة خصائص وأسس واضحة المعالم ، يمكن أن تكون منهجًا خاصًا في كتابة السيرة ويمكن إجمال هذه الخصائص فيما يلي:أولًا: اهتمامه رحمه الله بالرواية بالأسانيد ، وهو بهذه الصفة يتمشّى مع كونه إمامًا محدّثَا ، وأن أكثر مروياته كانت عن الإمام أحمد والبيهقي و أبي نعيم.ومن ناحية أخرى فإن ابن كثير قد اكتسب مِزية تفرّد بها بين من كتبوا في السيرة وهي أنه لم يكتفِ بنقل ما كتبه أهل السير أمثال ابن اسحاق وموسى بن عقبة ، بل تعدى ذلك إلى أن جمع ما رواه أهل الحديث.ثانيًا: تفرد ابن كثير أيضًا بنقوله عن بعض كتب السير المفقودة ، ومن هذه الكتب: كتاب موسى بن عقبة ، وكتاب الأموي في المغازي ، كذلك نقل عن بعض شروح السيرة ، مثل: الروض الأنف للسهيلي ، والشفا للقاضي عياض.ثالثًا: لم يهمل ابن كثير الاستشهاد بالشعر ، غير أنه لم يكن يتابع ابن هشام في كل مروياته الشعرية ، بل كان يترك بعضها ويختصر البعض الآخر.رابعًا: ومما تميز به ابن كثير في هذا المجال هو حرصه على جمع كل ما كتب في الموضوع الذي يتناوله ، غير أنه لم يكن يدمج الأحاديث والأخبار بعضها في بعض ، بل كان يحتفظ لكل نقل بطابعه ومكانه.

  • الزوار (180)
جاري التحميل...


جاري التحميل...