فارس غرايبة

تحتاج لأقل بكثير من الموت لتقتل انساناً، و تحتاج لأكثر بكثير من تاج لتصبح ملكاً

اقتباس


الاقتباسات (3) المتابعون (13)

thumb

رانيا منير

28 مايو 2019
أجمل ما يمنحنا الأصدقاء هو توصية بالكتب التي غيرت حياتهم، شكراً لمن أوصاني بقراءة هذا الكتاب.

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0
  • شكراً
thumb

رانيا منير

08 مايو 2019
"يمشي الطريق بالضاحكين، العابسون فقط يبقون مكانهم". اقرؤا هذا الكتاب لكي يمشي بكم الطريق..

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0
  • شكراً
thumb

رانيا منير

23 أبريل 2019
"أي زمن سيكون أهم لتأليف كتاب أكثر من سنة يحترق فيها العالم وأنت تحترق معه؟"

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0
  • شكراً
thumb

رانيا منير

09 فبراير 2019
لأول مرة أقرأ شيء عن العجز والإعاقة بحس من الفكاهة والسخرية بدل البكائيات وابتزاز المشاعر

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0
  • شكراً
thumb
thumb

رانيا منير

09 يوليو 2018
"غالباً ما يكون الرياضيون المتميزون أشخاصاً بليدين ذوي تفكير ضحل كأن الواحد منهم صخرة كبيرة من غير عقل". أتساءل كيف قرأ اللاعب محمد صلاح هذه الجملة هذا إن كان قرأ الكتاب أساساً.. في الواقع إن قراءة أي قصة لبوكوفسكي هي أكثر فائدة ومتعة و"تطوير ذاتي" من قراءة هذا النوع من الكتب..... شاهد المراجعة

  • أعجبني
  • تعليق
  • 0
  • 0
thumb

رانيا منير

08 أغسطس 2018
"حين تتوفر "الكتب" نشعر أن وجودنا مبرر" شكراً لكل من يمنحنا معجزة قراءة هذه الكتب.. شكراً للعراق، لدار المدى، لعلي حسين، شكراً لقراء الكتب ولصوص الكتب وكل مجانين ومهووسي هذا العالم

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0
  • شكراً
thumb
30 يوليو 2018

  • أعجبني
  • تعليق
  • 0
  • 0
thumb
30 يوليو 2018

  • أعجبني
  • تعليق
  • 0
  • 0
thumb

رانيا منير

30 يوليو 2018
كل قصص ستيفان زفايغ تدور حول فكرة الهوس، الهوس بشيء ما، بفكرة، بلعبة، بشخص، بتحف فنية، بهواية، بمهنة.. وبالكتب حتى.

  • أعجبني
  • تعليق
  • مشاركة
  • 0
  • 0
  • شكراً
thumb

ماذا تفعل النساء عندما يشاهد الرجال كرة القدم؟

07 يوليو 2018
يقول تشارلز بوكوفسكي : "النساء! أحب ألوان ثيابهن، طريقة مشيتهن، القسوة في وجوه بعضهن، وبين الحين والحين الجمال شبه الكامل لوجه... شاهد التدوينة

thumb
may farouk
  • أعجبني
  • رد
  • 4

  • أعجبني
  • تعليق
  • 0
  • 0

تحميل المزيد