thumb

دار الحافظ للكتاب

المؤلفون
53
الكتب
89
المراجعات
0

الأكثر قراءة


محمود درويش
محمود درويش ( ولد 13 مارس عام 1941 وتوفى 9 أغسصس 2008 )في قرية البروة في الجليل، ونزح مع عائلته إلى لبنان في نكبة 1948. وعاد إلى فلسطين متخفيا ليجد قريته قد دمرت، فاستقر في قرية الجديدة شمالي غربي قريته البروة. وأتم تعليمه الابتدائي في قرية دير الأسد

كتب الناشر الاكثر شيوعاً


عن الناشر

في عام 1993 وبتوفيق من الله عز وجل ثم رضا الوالدين تم تأسيس دار الحافظ للطباعة والإنتاج والنشر والتوزيع والتي اتخذت من دمشق مقراً لها ، ومنذ بداية نشوئها وضعت نصب عينيها خدمة المجتمع العربي في شتى مجالات العلم والمعرفة ، واستمر ذلك المشروع بالنمو والتطور إلى أن اتخذت تلك السفينة المبحرة في عالم الثقافة وميادين العلم اتجاهاً متخصصاً في مجال الطفل وتنمية ثقافته ، وذلك انطلاقاً من وعيها بأن كل أمة طموحة نحو الرقي والتقدم تصب جل اهتمامها بالطفل وثقافته ، فكان العمل الدؤوب في مجال النشر الورقي والالكتروني في كل ما يخص الطفل وإعداد مستقبل ثقافي مشرق معتمد على ما توصل إليه العلم في عصرنا الحاضر ، مع المحافظة على ما تمتلكه أمتنا من إرث حضاري وثقافي ضخم . إن هذا المنطلق المليء بالمسؤولية قد شكل حافزاً لدى أسرة العمل في دار الحافظ للعمل الدؤوب في مجال خدمة ثقافة الطفل في جو مفعم بالمودة والحب ، مقرون بالإخلاص لذلك الهدف النبيل الذي نسعى من أجله ، وهذا الحب ممزوج بما يحمله عالم الأطفال من متعة وسحر يتميز به عالم الطفل ، ولا يعرف حلاوته إلا من دخل ذلك العالم الرائع ، هذا العالم السحري الذي نعيشه مع الأطفال فندخل عالمهم ، ونتعرف على تفاصيله ، ونحلم معهم ونعيش رغباتهم ، ونحاول ترجمتها وإحالتها إلى واقع ملموس ، ونعمل جاهدين على تحقيق ما يطلبونه، ويستمتعون به ويحبونه ، وذلك بالتعاون مع كبار الأدباء والمفكرين والعلماء والمثقفين الموجهين وأصحاب الخبرة والرسامين والفنانين والمختصين في مجال الطفل ، وأملنا كبير بأن نقدم مشروعاً كبيراً رائداً يستحقه الطفل العربي ويليق به ، وذلك للمساهمة في صناعة الجيل العربي الواعد . إن إدارة دار الحافظ تضع بين يدي قرائها الأطفال وأوليائهم ومربيهم والمختصين إصداراتها ضمن هذا الكتيب ، والتي قام بصياغتها وإنتاجها أصحاب الأقلام الموهوبة وذوو القريحة الخصبة ، والتي تتماوج فيها ظلال البراءة والوعي والبراعة ، وهي ترجو من الله عز وجل أن يوفقها قدماً في درب الطفولة الرائع ، وذلك من أجل إنشاء جيل واعٍ لقضايا أمته ، و يسعى من أجل بناء مستقبل زاهر يؤهله لتبوء الصدارة بين جميع المجتمعات الإنسانية . هيثم حافظ مدير دار الحافظ


بيانات الاتصال


جاري التحميل...

جاري التحميل...